أبل تستخدم الحرارة الناتجة عن مراكز البيانات لتدفئة المنازل

أبل تستخدم الحرارة الناتجة عن مراكز البيانات لتدفئة المنازل

تويتر 



لا يوجد شك فى أن أبل تعد واحدة من شركات التكنولوجيا الخضراء فى العالم، وأنها تهدف إلى أن تكون صديقة للبيئة بقدر الإمكان، ولعل الخطوة التالية فى هذا الاتجاه من قبل شركة أبل جاءت فى شكل مثير للاهتمام، وذلك بعد استغلالها أحد مراكز البيانات الجديدة التابعة لها واستخدام الحرارة الزائدة الناتجة عنه.
ووفقا لما نشره موقع phonearena الهندى، فسيتم بناء المرفق الجديد فى منطقة جوتلاند فى الدنمارك، وسيتم تشغيله بالطاقة المتجددة فقط، حيث سيأتى جزء من هذه الطاقة من النفايات الزراعية المعاد تدويرها.
وتعمل شركة أبل مع جامعة آرهوس على نظام لمعالجة منتجات النفايات الزراعية مما يولد فى النهاية غاز “الميثان”، حيث يجرى استخدام الميثان كمصدر للطاقة لمركز البيانات، إلا أن المنتج الثانوى من هذه العملية هو الأسمدة الغنية بالمغذيات، والتى سوف تعيدها أبل إلى المزارعين المحليين، وكانت شركة أبل قالت فى تقريرها البيئى لعام 2016 إن هذه العملية تعتبر “علاقة تبادل المنفعة”.
ومن المحتمل أن تكون مراكز البيانات أقل المنشآت كفاءة فى استخدام الطاقة فى قطاع التكنولوجيا، وتولد الكثير من الحرارة الزائدة، إلا أن شركة أبل لديها خطة لذلك أيضا، حيث تخطط الشركة لجمع الحرارة الناتجة عن المنشأة وإعادتها إلى نظام التدفئة المحلي، وإحترار المنازل المحلية بشكل فعال مع الطاقة التى من شأنها أن تذهب إلى النفايات.
على جانب آخر هناك مركز بيانات جديد تابع لأبل يجرى إنشاؤه حاليا فى أثينرى بأيرلندا، سوف يكون مدعوما بالطاقة الناتجة عن موجات المحيط، فيما قالت شركة أبل إنها تعمل مع هيئة الطاقة المستدامة فى أيرلندا لتطوير مصدر جديد للطاقة، ومن المنتظر أن تبدأ أبل تشغيل مركزى البيانات هذا العام، وسيكلفان ما مجموعه 1.8 مليار دولار للبناء.
حسابات اعضاء فريق زي خبير التقني  في تويتر








 
تصميم :فايق دريم كود العميد Alexander